التخطي إلى المحتوى
تحديث تراجع في سعر الجنية السوداني في السوق السوداء اليوم بسبب || مخاوف من زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا
سعر الدولار مقابل الجنية السوداني

سعر صرف الدولار أما الجنية السوداني، أصبحت أهم كلمات البحث من قبل المواطن السوداني البسيط، لتأثيره المباشر على أسعار معظم السلع الأساسية في السودان، نظراً لاستيراد السودان أغلب السلع الاستهلاكية من الخارج بالعملة الأمريكية، لذا فأن أرتفاع أو انخفاض الدولار يسهم في تحديد أسعار السلع صعوداً وهبوطاً، ومنذ الإطاحة بالرئيس البشير والسودان في وضع اقتصادي سيء للغاية، نظراً لتوقف الإنتاج في معظم القطاعات نتيجة الاضطرابات السياسية والأمنية في البلاد.

سعر الدولار في السودان اليوم

كلما ذاد القلق في السودان بسبب الزيادات في أعداد المصابين بفيروس كورونا، ذاد الطلب على السلع الغذائية وهذه السلع يتم استيرادها من الخارج، ويعمل التجار على جمع الدولار بالسوق بأي ثمن لتلبية احتياجات الاستيراد، مما يزيد من سعر العملة الأمريكية في السوق، واليوم الثلاثاء سجل الدولار 146 جنيه في السوق السوداء،وسط توقعات بمزيد من الارتفاعات في الفترة القادمة، بسبب نظرت المؤسسات الاقتصادية العالمية السلبية للاقتصاد السوداني.

سعر الدولار في السودان اليوم

أصبح الاتجار في العملة الأمريكية مصدر دخل كبير للمواطنين السودانيين، وانتشرت عملية البيع والشراء في الشارع السوداني، مما دعا الحكومة السودانية إلي وضع ضوابط شديدة للحد من هذه التجارة، ووضعت قوانين تعاقب من يتلاعب في سعر العملة الوطنية، ويتعامل معها خارج نطاق القانون والشركات المرخص لها في هذا المجال.

سعر الدولار أمام الجنية في السوق الموازي اليوم الثلاثاء

  • الدولار : 146.
  • الريال السعودي : 38.
  • الدرهم الإماراتي : 40.
  • الجنية المصري : 9.

سعر الدولار مقابل الجنية السوداني في البنك المركزي

يعمل البنك المركزي على السيطرة على سوق العملة في البلاد، ويعمل على حجز الأموال التي تكون محل شبهة ويبلغ السلطات عنها، ويقوم بمراجعة حركة الأموال والإبلاغ عن أي حركة مشبوهة أو كبيرة، وحدد البنك المركزي سعر الدولار 55 جنية سوداني، ووضع قيود في عملية سحب الودائع بالعملة الصعبة للحد من أرتفاع العملات الأجنبية، وتوفيرها لاستيراد السلع الأساسية ومستلزمات الأدوية في ظل جائحة أنتشار فيروس كورونا في البلاد.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *