كندا تُعلن عن حاجتها لنصف مليون مهاجر سنويا حتى عام 2025

كشف  وزير الهجرة الكندي، شون فريزر، عن تصريحات هامة قد ادلى بها من خلال مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء الموافق الاول من شهر نوفمبر 2022، والذي قد أكد على أن الدولة في حاجة كبيرة لكي يتم عزيز أهدافها المتعلقة بالهجرة، وقد اكد على أمله بأن يتم استقبال اعداد قياسية من الوافدين الجدد لمعالجة مشكلة نقص العمالة، وسوف نوضح ابرز تصريحات وزير الهجرة الكندي في هذا الصدد.

كندا تُعلن عن حاجتها لنصف مليون مهاجر سنويا حتى عام 2025

وقد اشار فرايزر من خلال كلمته الاخيرة في المؤتمر الصحفي، أن كندا بحاجة لمزيد من الناس، وذلك بسبب زيادة نسبة العمالة التي تفتقر اليها الدولة في هذا التوقيت، وكذلك بالتزامن مع اتجاه  شريحة كبيرة من السكان في كندا إلى سن التقاعد، فقد أكد على انه بناء على  احصائيات سكانية قد جاءت مؤخرا، فنجد انه يتراوح  سن كل شخص من أصل سبعة في كندا بين 55 و64 عاما، وقد اشار الى انه الشركات الكندية تواجه في هذا التوقيت أكبر أزمة عمالة على الإطلاق، حيث تم تسجيل مليون وظيفة شاغرة في شهر مارس.

كندا تعلن حاجتها لعدد كبير من المهاجرين

وقد اشار كذلك فرايزر الى انه هناك تفهم من جانب الكنديون أن الحاجة إلى الاستمرار في زيادة عدد سكاننا إذا أردنا تلبية احتياجاتنا من القوى العاملة، وقد اشار الى أن العام  الماضي قد استقبلت كندا أكثر من 405 آلاف مهاجر، وهو أكبر عدد على الإطلاق في عام واحد، كما قد اكد كذلك على أن الحكومة تأمل أن يصل العدد هذا العام إلى 431 ألف مهاجر، وفق هذا الصدد فقد  عدلت الحكومة الكندية الاهداف للعام المقبل برفع الزيادة المتوقعة من الوافدين إلى 465 ألف مهاجر، و485 ألف مهاجر عام 2024، و500 ألف عام 2025.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *