القضاء العالي يوضح حقيقة فتح باب التظلمات أمام تعيينات النيابة الإدارية

خلال الساعات القليلة الماضية ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر فتح باب التظلمات أمام تعيينات النيابة الإدارية لدفعات من 2015 وحتى 2018، مما أثار حالة من التساؤلات من قبل المتابعين الذين يأملون أن يتم فتح باب تقديم التظلمات فهناك عدد كبير من المتقدمين لتعينات النيابة الإدارية يرغبون في تقديم اعتراضاتهم للقضاء العالي معتبرين أن الظلم وقع عليهم في هذه التظلمات.

حقيقة فتح باب التظلمات أمام تعيينات النيابة الإدارية

حالة من الجدل أثيرت بعد تناقل أنباء تشير إلى فتح باب التظلمات أمام تعيينات النيابة الإدارية للدفعات من 2015 وحتى 2018، يعبر البعض عن تفاؤلهم بالخبر المتداول فيما طالب عدد من نشطاء السوشيال ميديا الجهات المسؤولة صاحبة الاختصاص بتوضيح حقيقة فتح باب التظلمات أمام تعيينات النيابة الإدارية، بعد تكرار انتشار الخبر الذي قسم الأراء.

ومن جانبها حسمت دار القضاء العالي الجدل بنفيها خبر فتح باب التظلمات أمام تعيينات النيابة الإدارية لدفع 2015 وحتى 2018، وجاء في البيان الرسمي الصادر من القضاء العالي ما يلي “ينفي مجلس القضاء الأعلى ما تردد حول الإعلان عن فتح باب التظلمات في التعيينات في النيابة العامة من دفعات ٢٠١٥ وحتى ٢٠١٨”.

وأشار البيان “التظلمات مقصورة على دفعة ٢٠١٩، ولحين انتهاء المواعيد القانونية، وما جاء بكلمة معالي القاضي الجليل رئيس محكمة النقض، ورئيس مجلس القضاء في الجمعية العمومية لمحكمة النقض، ببحث مشكلة تلك الدفعات تم اجتزائه من مضمونه”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *