زيادة المصاريف الإدارية على كل دفتر التوفير بالبريد المصري.. الحكومة تحسم الجدل

أوضح  المركز الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء حقيقة ارتفاع  المصاريف الإدارية على كل دفتر التوفير بالبريد المصري وذلك من خلال  الأخبار التي تم تداولها بشكل كبير خلال الساعات الماضية على جميع  التواصل الاجتماعي  والعديد  من المواقع الإلكترونية  وصفحات السوشيال ميديا والتي تساءل المواطنين حول صحة هذه  الأخبار من عدمها.

حقيقة زيادة المصاريف على دفتر التوفير بالبريد المصري

قام  المركز الإعلامي لرئاسة الوزراء بنفي تلك الأخبار من ارتفاع المصاريف الإدارية على كل دفاتر التوفير داخل البريد المصري حيث ذكر أن  هذه  الأخبار  المتداولة مجرد شائعات وليس لها أي دليل من الصحة

حيث أنه  تم التواصل مع الهيئة القومية للبريد والتي قامت بنفي  هذه الأخبار  وذكرت  أنه لا يوجد أي  صحة لزيادة المصاريف الإدارية على كل دفتر التوفير بالبريد المصري وأنه لم يتم إصدار أي قرارات في هذا الأمر .

حيث ذكرت  الهيئة إنه لم يحدث وجود  أي تغييرات  في قيمة الرسوم الإدارية التي تم الحصول عليها في جميع   دفاتر التوفير بالبريد المصري حيث إنها تعد  رسوم إدارية يتم وضعها  على حسابات التوفير في مصر.

ضرورة تحري الدقة قبل نشر أي أخبار

حيث ذكر  المركز الإعلامي لرئاسة مجلس الوزراء على جميع  وسائل الإعلام المختلفة  ومن خلال منتدى  مواقع التواصل الاجتماعي بأهمية العمل على  تحري الدقة والموضوعية ‏قبل نشر أي أخبار  والتي تعمل على انتشار  البلبلة بين جميع  المواطنين كما  إنه ينبغي  التواصل مع الجهات المخصصه  للتأكد قبل نشر أي ‏معلومات خاطئه .

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *